ارتفاع فائدة التفريغ تضاعف أرباح “العامة للصوامع” 12 مرة النصف الأول


تضاعفت أرباح شركة العامة للصوامع والتخزين 12 مرة خلال النصف الأول من السنة المالية 2015- 2016 لتحقق صافى ربح بقيمة 24.9 مليون جنيه، مقارنة بـ2.4 مليون جنيه الستة أشهر الأولى من العام المالى الماضى بنمو 930%.

أرجع مصدر مسئول فى الشركة نمو الأرباح إلى زيادة فائدة التفريغ لصالح الشركة بقرار من هيئة السلع التموينية فى فبراير الماضي، برفع فئات التخزين على الصوامع، ما أدى إلى ارتفاع فئات النقل، إضافة إلى تضاعف عدد البواخر القادمة للشركة، وانتعاش نشاط القمح المحلى، ما ساهم فى رفع إجمالى الإيرادات.
وأظهرت المؤشرات الأولية للقوائم المالية، ارتفاع الإيرادات بنسبة 55.7% إلى 274.7 مليون جنيه، مقابل 176.4 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام المالى 2014- 2015.
وتتضمن التعديلات رفع فئات التعامل فى صومعة إمبابة من 7.25 جنيه إلى 22.15 جنيه، فيما اعتمدت رفع فئة التعامل إلى 19.25 جنيه لصومعتى دمياط وسفاجا، بدلاً من 10 و13 جنيهاً على التوالي، بالإضافة إلى رفع فئة التعامل فى صومعة الدخيلة إلى 15 جنيهاً بدلاً من 12 جنيهاً.
أضاف المصدر، أن الشركة تعتزم الانتهاء من أعمال الإنشاءات فى صومعتى دمياط والعامرية خلال شهر أبريل المقبل.
ومن المنتظر أن تضيف الصومعتان الجديدتان 130 ألف طن إلى الطاقة الإنتاجية الحالية للشركة، وتبلغ السعة التخزينية لصومعة العامرية 60 ألف طن، فيما تبلغ سعة صومعة دمياط نحو 70 ألف طن.
وتبلغ التكلفة الاستثمارية لهما 362 مليون جنيه، تمول من خلال منحة إماراتية لإنشاء 25 صومعة غلال فى مصر.
ويبلغ رأسمال الشركة الحالى 100 مليون جنيه، موزعاً على عدد 10 ملايين سهم، بقيمة اسمية 10 جنيهات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://www.alborsaanews.com/2016/01/16/794639