منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






878 مليون دولار إجمالى صادرات مصر عبر “الكويز” فى 2018


ارتفاع صادرات المنتجات الزجاجية من 150 إلى 970 ألف دولار خلال عام

بلغت قيمة الصادرات المصرية، ضمن اتفاقية المناطق الصناعية المؤهلة “الكويز”، 878 مليون دولار خلال عام 2018، بنسبة زيادة 17% عن عام 2017 الذى بلغت قيمة صادراته 751 مليون دولار.

قال مصدر بوحدة الكويز التابعة لوزارة التجارة والصناعة، إن الملابس الجاهزة والمنسوجات، استحوذت على نحو 93% من إجمالى الصادرات، بينما كانت النسبة الباقية لمنتجات أخرى.

وأضاف لـ “البورصة”، أن قيمة صادرات الملابس الجاهزة والمنسوجات سجلّت 816 مليون دولار خلال العام الماضى، وأوضح أن قيمة صادرات المنتجات الزجاجية سجّلت الزيادة الأكبر من بين صادرات “الكويز”، حيث ارتفعت من 150 ألف دولار عام 2017، إلى 970 ألف دولار في 2018.

وبدأت مصر تصدير الزجاج للولايات المتحدة الأمريكية لأول مرة من خلال اتفاقية المناطق الصناعية المؤهلة “الكويز” من خلال شركة تركية منتجة للزجاج وتعمل فى مصر.

ووقعت مصر اتفاقية «الكويز» عام 2004 مع الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل، وبموجبها يتم تصدير منتجات وسلع مصرية إلى أمريكا دون جمارك، شريطة أن تستورد المصانع المصرية المنضمة إلى الاتفاقية نسبة من مدخلات الإنتاج من إسرائيل.

وكانت نسبة المكون الإسرائيلى تعادل 11.5% من مكونات المنتج النهائى عند بدء تفعيل اتفاقية الكويز عام 2005، قبل أن يتم تخفيض نسبة المكون إلى 10.5% عام 2007، وتسعى الحكومة المصرية إلى خفض نسبة المكون الإسرائيلى إلى 8.5% من خلال المفاوضات مع الجانبين.

وذكر المصدر، أن صادرات المنتجات الجلدية ضمن اتفاقية “الكويز” ارتفعت من 19 دولاراً عام 2017، لتصل إلى 32 ألف دولار خلال العام الماضى.

ووفقاً لبيانات وحدة «الكويز»، بلغ إجمالى الصادرات المصرية فى نطاق الاتفاقية إلى نحو 9.696 مليار دولار، منذ بدء تطبيقها عام 2005 إلى نهاية عام 2017.

وقال أشرف الربيعى، رئيس وحدة “الكويز” فى تصريحات سابقة لـ “البورصة”، إن الوحدة تسعى لتنويع الصادرات ضمن الاتفاقية، عبر بدء تصدير التمور المجففة والبصل المجفف والثوم المجفف، فى ظل ارتفاع الجمارك الأمريكية عليها إلى 28%، بالإضافة إلى التوسع في صادرات المنتجات الجلدية وبدء تصدير الأحذية الرياضية، ويمكن أن يتمثل المكون الإسرائيلى فى هذه المنتجات فى مواد التعبئة والتغليف وفقا لما تنص عليه اتفاقية المناطق الصناعية المؤهلة.

وأوضح أن الوحدة تستهدف التوسع فى تصدير المنتجات التي ترتفع نسبة الجمارك عليها وغير مدرجة ضمن النظام المعمم للمزايا لضمان تزايد تنافسيتها في السوق الأمريكى.

ويسمح النظام المعمم للمزايا بإعفاء 3400 سلعة من الرسوم الجمركية الأمريكية من بعض الدول النامية، ومن ضمنها مصر وفقًا لشروط محددة، وألا يقل المكون المحلى عن 35%، وأن يكون الشحن مباشرة إلى أمريكا، وتقديم بعض المستندات الخاصة بميزانيات الشركة ووضع الأجور فيها ومدى الاهتمام بالعمالة بها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2019/03/12/1186049