“أبو المكارم”: صادرات الصناعات الكيماوية ترتفع إلى 8.5 مليار دولار خلال 2022


كشف خالد أبو المكارم، رئيس المجلس التصديري للصناعات الكيماوية والأسمدة، أن صادرات قطاع الصناعات الكيماوية والأسمدة ارتفعت خلال 2022 إلى 8.5 مليار دولار بنسبة نمو 30% مقارنة بصادرات القطاع خلال 2021.

وقال أبو المكارم لـ”البورصة” إن القطاع احتل المركز الأول في القطاعات المصدرة، حيث يستحوذ وحده على 23% من الصادرات المصرية.

وأوضح أن السبب وراء الزيادة في الصادرات ترجع إلى عدة أسباب يأتي على رأسها ما تعانيه سلاسل الإمداد من اضطراب وتراجع صادرات بعض الدول المنافسة بما زاد الطلب على المنتجات المصرية لتكون بديلا لها، بالإضافة إلى الجهود التي يبذلها فريق عمل المجلس لدراسة الأسواق وتوفير المعلومات أمام الشركات ومساعدتهم على تنمية الصادرات.

وأضاف أن صادرات الأسمدة تخطت 3 مليارات دولار، واحتلت مصر مرتبة متقدمة في صادرات الأسمدة العالمية، كما استطاع القطاع دخول عدد من الأسواق التي لم يكن يصدر لها سابقا في ظل السيطرة الروسية ولكن استطاعت الأسمدة المصرية أن تحل بدلا من الروسية.

وأضاف أن المجلس يستهدف المحافظة على معدل النمو الذي حققه المجلس خلال السنوات الماضية، وتحقيق زيادة في الصادرات تتراوح ما بين 15 و20% خلال 2023.

وقال إن انخفاض قيمة الجنيه أمام الدولار يعطي فرصة لزيادة الصادرات المصرية وزيادة قدرتها التنافسية حيث ستكون المنتجات المصرية ذات أسعار منافسة للغاية مع دول مثل الهند والصين وتركيا.

وأكد أن المجلس مستمر في تسيير البعثات التجارية خلال العام الجاري ولكن ستشهد المنظومة تغيرات جارٍ حاليًا دراستها للوقوف على شكلها النهائي، ولكن تتمثل ملامحها في تغيير التفكير بألا تقتصر على البحث عن مصدرين فقط، بل دراسة تلك الأسواق واحتياجاتهم وكذلك ما يمكن أن يتم استيراده منها وتحتاجه مصر.

وأضاف أن ذلك ما يطلق عليه الصفقات المتكافئة، لافتا أنه سيكون هناك تعاون مع بعض الجهات مثل جمعية المصدرين المصريين والمجالس التصديرية، وكذلك بعض الشركات المصرية المتواجدة في عدد من البلاد الأفريقية، حيث توجد شركة انشأها 10 رجال أعمال مصريين في تنزانيا منذ عامين وتتبنى هذا الفكر.

 

منطقة إعلانية

https://www.alborsaanews.com/2023/01/18/1622290