“المركزي الروسي” يدرج الجنيه المصري ضمن أسعار صرف العملات


القرار يسمح للبلدين باستخدام الروبل والجنيه في المعاملات التجارية بدلا عن الدولار

أعلن البنك المركزي الروسي عن تحديد الأسعار الرسمية للروبل مقابل تسع عملات أجنبية أخرى من بينها الجنيه المصري، الأمر الذي لاقى تفاعلا كبيراً من المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي.

ووفقا لـ”العربية.نت”، نشر المركزي الروسي بياناً بموقعه الرسمي، قال فيه إن قائمة العملات الأجنبية التي يحدد سعرها رسمياً مقابل الروبل تضمنت 9 عملات جديدة من بينها الجنيه المصري الذي يساوي أكثر من 2 روبل روسية.

ويأتي ذلك في ظل تراجع سعر الدولار الأميركي أمام الجنيه المصري بعد ارتفاعات متتالية تزامنت مع تحرير سعر الصرف.

وسيسمح القرار الجديد لمصر وروسيا باستخدام الروبل والجنيه في المعاملات التجارية بين البلدين وذلك بدلا عن الدولار، حيث يقدر حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا بنحو 4.7 مليار دولار لعام 2021.

وستستفيد كذلك مصر بالسياحة الروسية الوافدة إليها في الحصول على الروبل الروسي في التبادل التجاري.

خطوة جيدة

ورحب كثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالخطوة معتبرين إياها خطوة ستكون في مصلحة مصر، وتساهم في استقرار سعر الدولار، بينما تمنى آخرون أن تقوم الصين بنفس الخطوة نظراً لأن السوق المصري يزخر بالبضائع الصينية.

ومن جانبه، أكد الدكتور علاء عز، الأمين العام لاتحاد الغرف التجارية، في مداخلة هاتفية مع إحدى الفضائيات المصرية، أن دخول الجنيه المصري ضمن العملات المعتمدة في البنك المركزي الروسي سيكون له أثر كبير في تعاملات الجنيه العالمية.

وأضاف: “هذا القرار إيجابي للجنيه المصري، وسيقلل الاحتياج للدولار”.

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2023/01/19/1623150