منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«معلومات الطاقة الأمريكية»: البترول أصبح يتجه إلى الجنوب عبر قناة السويس


قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية على موقعها الإلكترونى إن قناة السويس وخط أنابيب سوميد طرق استراتيجية للبترول الخام الخليجى والمنتجات البترولية والغاز الطبيعى المسال الموجه إلى أوروبا وأمريكا الشمالية، كما أن قناة السويس تعتبر ممراً رئيسياً مزدحماً؛ بسبب الكميات الهائلة لسلع الطاقة التى تمر عبرها.

وأضافت أن التدفقات الإجمالية التى تمر عبر قناة السويس وخط سوميد شكلت 9% من إجمالى البترول المشحون عبر البحر فى 2017، كما أن تدفقات الغاز الطبيعى عبرهما شكلت 8% من إجمالى التجارة العالمية للغاز الطبيعى المسال.

ومنذ 2016، تباطأ النمو فى تدفقات البترول المتجهة للشمال عبر قناة السويس وخط سوميد بينما ارتفعت الشحنات المتجهة للجنوب عبر القناة بشكل كبير، وتكسب قناة السويس أهمية متزايدة للخام والمنتجات البترولية الأمريكية والروسية المتجهة إلى آسيا والشرق الأوسط.

واتجه أكثر قليلاً من نصف البترول المشحون عبر قناة السويس فى 2018 إلى الشمال إلى وجهات فى أوروبا وأمريكا الشمالية، وشكلت الصادرات البترولية من الدول الخليجية مثل السعودية والعراق وإيران حوالى 85% من الحركة المرورية فى قناة السويس المتجهة إلى الشمال، وارتفعت تدفقات المنتجات البترولية إلى الشمال فى السنوات الأخيرة؛ بسبب شحن المزيد من وقود الديزل منخفض الكبريت من السعودية إلى الدول الأوروبية.

وتضاعفت شحنات البترول الخام المتجهة إلى الجنوب إلى الأسواق الآسيوية فى الأساس مثل سنغافورة والصين والهند أكثر من الضعف فى العامين الماضيين، وشكلت الصادرات البترولية الروسية أكبر حصة (24%) من شحنات البترول المتجهة إلى الجنوب عبر قناة السويس، وساهم ارتفاع إنتاج الخام الليبى وصادراته فى 2018 فى ارتفاع الشحنات المتجهة إلى الجنوب، كما ساهمت زيادة الإنتاج والصادرات الأمريكية من البترول الخام والمنتجات البترولية – خاصة الغاز البترولى المسال – فى زيادة الحركة المرورية المتجهة للجنوب عبر القناة.

وتراجع إجمالى شحنات الغاز الطبيعى المسال عبر قناة السويس فى السنوات الأخيرة، وتنقل تقريباً كل شحنات الغاز الطبيعى المسال (98% منها) من قطر وتتوجه بشكل أساسى إلى الأسواق الأوروبية، ورغم أن قطر لا تزال مصدراً أساسياً لصادرات الغاز الطبيعى المسال عبر القناة، فقد حولت المزيد من الشحنات إلى آسيا عبر السنوات الأخيرة.

ويعكس التغير فى الحركة المرورية للغاز الطبيعى المسال عبر قناة السويس النمو فى إنتاج الغاز الصخرى وصادرات الغاز الطبيعى المسال الأمريكى، وتراجع الطلب على الغاز الطبيعى المسال فى بعض الدول الأوروبية، والمنافسة على الغاز الطبيعى المسال فى السوق العالمى خاصة آسيا.

وينقل خط سوميد البترول الخام شمالاً عبر مصر من البحر الأحمر إلى البحر المتوسط، ويتدفق البترول الخام عبر خطين متوازيين لديهما سعة إجمالية تقدر بـ2.8 مليون برميل يومياً، ويعد خط سوميد الطريق البديل الوحيد لنقل الخام من البحر الأحمر إلى البحر المتوسط إذا كانت السفن لا تستطيع عبور قناة السويس.

وقالت الإدارة، إن تدفقات الخام عبر خط سوميد تراجعت منذ 2016 نتيجة التحول فى طرق تداول البترول وتوسيع قناة السويس.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2019/07/24/1228165