منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



“المواصفات والجودة” تدرس مشروع مواصفة قياسية جديدة للتمر المجدول


تدرس الهيئة العامة للمواصفات والجودة، مشروع مواصفة قياسية جديدة للتمر المجدول، خاصة وأن مصر تعد أكبر منتج للتمور على المستويين الإقليمى والدولى.

وقال الدكتور خالد صوفى رئيس الهيئة، إنه تم عقد اجتماع مشترك بين الهيئة وغرفة الصناعات الغذائية بشأن البدء في مناقشة مقترح إعداد الهيئة لمواصفة قياسية للتمر المجدول.

وتناولت المناقشات المواصفة القياسية المصرية 375-1/2013 ” والخاصة بالبلح المجفف المعبأ ” لتحديد الإطار والمرجعيات التى سيتم الاعتماد عليها فى مشروع المواصفة الخاصة بالتمر المجدول من حيث تعريف المنتج والاشتراطات والمعايير التي تمييزه عن باقي أصناف التمر وهذا ما ستسعى اليه الهيئة لتوفيره.

وأشار إلى أهمية توافر المواصفات القياسية التي تساعد لزيادة التنافسية للصادرات المصرية بالأسواق الخارجية وخاصة التمور ، من خلال العمل على إصدار مواصفة كود الممارسات الزراعية السليمة للتمور، والمواصفة القياسية للتمر المجدول.

وأضاف أنه سيتم دراسة إدخال التمر ضمن علامة المؤشر الجغرافي لتميزه بوجوده بمصر ، وليس مجرد منتج تقليدي.

وتشارك الهيئة بجناح خاص بالمهرجان الدولى الخامس للتمور بواحة سيوة خلال الفترة من 22 حتى 24 يناير الجاري.

وتسعى الهيئة لإصدار هذه المواصفة الجديدة في إطار دعم جهود الدولة المصرية ممثلة في وزارة التجارة والصناعة لإنتاج أصناف من التمور بمواصفات عالية الجودة ، وهو الأمر الذي يسهم في زيادة معدلات التصدير خلال المرحلة المقبلة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://www.alborsaanews.com/2022/01/23/1501718