“جلوبال أوتو” تنتج أول سيارة “BMW” محليًا عقب إعادة افتتاح مصنعها بمصر


الغانم: المصنع يستحوذ على النسبة الأكبر من حجم الاستثمارات البالغة 150 مليون دولار

قنديل: استعدادات لإنتاج طرازات (X5 وX6) الشهر الجاري

أعادت مجموعةُ جلوبال أوتو للسيارات، وكيل العلامة الألمانية لسيارات (BMW، وMINI) في مصر، رسميًّا افتتاحَ مصنع (BMW)، وإنتاج أولِ سيارة BMW من خطوط الإنتاج بعد فترة من التوقف.

أعلن فهد الغانم، رئيس مجلس إدارة مجموعة «جلوبال اوتو» للسيارات، عن استئنافِ عملياتِ تجميع وإنتاج السيارات بمصنع BMW في مصر، كما أعلن عن إنتاج أول سيارة BMW من محليا بعد إعادة الافتتاح.

أشار «الغانم» إلى أن الشركة ستقوم بضخ استثمارات تُقدَّر بأكثرَ مِن 150 مليونَ دولارٍ بشَكل تدريجي في جميعِ مرافقِ العلامة الفاخرة BMW، والمصنع سوف يستحوذ على النسبة الأكبر من حجم الاستثمارات، لرفع كفاءة التصنيع المحلي بمصنع BMW في مصر كمًّا ونوعًا.

أوضح أن الشركة افتتحت أولى صالات العرض في مدينة العبور، حيث على مساحة 4200 مترا مربعا، وتسع لعرض 23 سيارة للعلامتين BMW وMINI، فضلاً عن توافر قسم خاص بمجموعة BMW Premium Selection للسّيارات المُستعملة المُعتَمَدة بضمان BMW.

تابع: أن صالةُ العَرض الجديدة تعتمد على طرق وآليات تعزيز الاستدامة التي تَنتهجها مجموعة BMW عالميًّا؛ منها: توليد الكهرباء مِن الألواحِ العاملة بالطاقة الشمسية، وإعادةُ تدويرِ المياه في عمليات غسيل السيارات، وأيضًا الاستعانة بمُسْتَشعراتٍ للحركة في أنظمة الإنارة الداخلية لصالة العرض؛ لدعم توفير الطاقة، وغيرها مِن الطُّرُق المستدامة الفعّالة.

أضاف أنه سَيَنضمُّ لتلك المنشأة مركزُ خدمةٍ متكامل خلال العام الجاري، يمتدّ لمساحة 7 آلاف متر مربع، كما سيشتمل على 60 نقطة خدمة لفحص الأعطال والإصلاحات الميكانيكية والكهربائية المختلفة؛ مُدَعّمةً بأحدث الأجهزة والمُعِدَّات المُصَنَّعة خصيصًا ليتوافق مع الهندسة التقنية الفائقة لسيارات BMW وMINI، ليكون أكبرَ مراكز الخدمة المُعتمدة للعلامتين الفارهتين في مصر.

وحضر الافتتاح جون فيليب باران، نائبِ الرئيس الأول لمجموعة BMW العالمية، وفهد الغانم رئيس مجلس إدارة مجموعة جلوبال أوتو للسيارات، ومحمد قنديل الرئيس التنفيذي لمجموعة جلوبال أوتو للسيارات.

وقال محمد قنديل، الرئيسُ التنفيذي لمجموعة جلوبال أوتو للسيارات، إن المجموعة تُولِي أهميةً كبيرة لهذا المصنع الحيوي، مِن خلال ضَخ استثماراتٍ مباشرةٍ لتطويره، وتأهيل كوادره العاملة لتلبية متطلّبات عملاء BMW، وضمان توفير سيارات عالية الجودةِ قادرةٍ على المنافسة ومواكبة التطوّر التكنولوجي.

أشار «قنديل» إلى أن شركة «جلوبال أوتو» تستعد لإنتاج أول سيارة BMW مِن خطوط الإنتاج بمصنع مدينة السادس مِن أكتوبر، بعد استئناف عمليات التجميع والإنتاج، وهي للطراز BMW X5 xDrive40i.

أوضح أن السيارة تنتمي لفئة الـSUV الرياضية مُجهّزةً بمحركٍ مِن ست أسطوانات سعة 3 لترات، يولّد 340 حصانًا مع أقصى عزم دوران يبلغ 450 نيوتن-متر مزودة بـ المكيّف الأوتوماتيكي رُباعي المناطق، والشاشة عاليةُ الوضوح بقياس 12.3بوصة، الخاصةُ بالنظام المعلوماتيِّ الترفيهيّ، وأخرى بقياس 12.3بوصة بدورها للوحة العدّادات؛ فضلاً عن نظامٍ صوتيٍّ مُجَسَّم فئة “هارمان كاردون” بقدرة 464واط، وعجلات بقياس 20 بوصة، وأيضًا فتحة سقف بانورامية، ومصابيح إضاءة أمامية تفاعلية فئة LED، وغيرها.

أوضح أن الشهر الجاري، سنقوم باستئناف عمليات وإنتاج سيارات BMW المجمعَة مَحليًّا وهي X5 وX6، وفي الربع الثاني من عام 2023 سنبدأ إنتاجَ سيارات X3 الجديدة وX4 الجديدة؛ على ألا يَنتهي النصف الأول مِن العام الجاري قبل البدء في إنتاج السيارة X7 الجديدة.

أكد أن مصنعُ BMW بمصر، هو المصنعُ الوحيدُ المملوكُ لوكيلٍ مَحَليٍّ لعلامةِ BMW وليسَ للمجموعةِ الألمانيةِ كما هو الحالُ مع باقي مصانعِ مجموعة BMW حولَ العالمِ؛ لذا فإن جزءًا كبيرًا مِن استثمارات مجموعة جلوبال أوتو ستوجّه في الفترةِ المقبلةِ نحوَ تطويرِه بما يُلائِمُ أهميّتَه الاستراتيجيةَ ودورَه الفعّال في تلبية الطَلبِ المُتزايدِ على سياراتِ العلامةِ الألمانيّةِ الفاخرةِ في البلادِ، مِن خلال توفيرِ سياراتٍ عاليةِ الجودةِ لعملائنا الأوفياء.

ويشمل المصنعُ أحدثَ خطوطِ الدِّهانٍ المُطَبَّقةِ في تصنيعِ السياراتِ؛ منها خطوطُ دهانِ البرايمر واللونِ والورنيش؛ بخلاف توافُر ثلاثةِ أفرانِ دهانٍ عاليةِ المستوى، ومحطّاتِ الفحصِ والتجميعِ النهائيِّ للسياراتِ والاختبار المختلفة.

ويضمُّ المصنعُ حاليًّا ثلاثةَ خطوطِ إنتاجٍ بطاقة إنتاجية تصل إلى آلاف سيارة سنويًا، تمرّ بمراحلَ مختلفة مِن 28 محطّة وحتى 100 محطّة حسب الطرّاز المجمّعِ مَحليًّا؛ لضمانِ توفيرِ مُنتجاتٍ عاليةِ الجودةِ، قادرةٍ على المنافسةِ ومواكبةِ التطوّرِ التكنولوجي العالمي.

وقد استحوذت الشركة على المجموعة البَافَارية للسيارات، الوكيلِ السابق للعلامتيْن الفاخرتيْن، في صفقةٍ تَضَمَّنت الشبكةَ الحاليَّةَ مِن مراكز الخدمة وصالات العرض، وكذلك مصنعِ تجميع سيارات BMW الذي يضمّ ثلاثةَ خطوط إنتاج بسعة إجمالية تصل إلى 10 آلاف سيارة سنويًّا.

وقد تم افتتاح مصنع BMW في مصر للمرة الأولى عام 2004، على مساحة 40 ألف متر مربع، مع سَعةٍ إنتاجيةٍ إجماليةٍ بَلغت نحو45 ألف سيارة منذ افتتاحه وحتى نهاية عام 2022، ويَعملُ به فريقٌ مُكَوّن من 4 آلاف موظّفٍ وعاملٍ، ويلتزم المصنع منذ إنشاءه بكافة إجراءات التجميع المحلي في مصر وعلى رأسها نسب المكون المحلي، كما يتبع المصنع أيضاً أحدث نُظُم الإدارةِ والتشغيلِ التي تطبقها مجموعةُ BMW العالمية، وتُشرف عليها؛ فضلاً عن مطابقتِه لأحدثِ نُظُمِ إدارةِ الجودةِ والبيئةِ والصحةِ والسلامةِ المهنيةِ. وفوقَ هذا وذاك، فإنَّ جميعَ الطرازاتِ المجمعةِ محليًّا تأتي مُطابِقةً للمواصفات البيئيةِ ومعاييرِ Euro 6 الصارمةِ بشأن انبعاثاتِ الوقودِ.

 

مواضيع: السيارات

منطقة إعلانية

https://www.alborsaanews.com/2023/01/18/1622769