النفط يرتفع وسط توقعات بزيادة الطلب وشح المعروض


ارتفعت العقود الآجلة للنفط قليلا يوم الخميس لتعوض خسائر تكبدتها في وقت سابق من الجلسة وسط توقعات بأن زيادة الطلب الصيني والمزيد من القيود على الصادرات الروسية ستبقي المعروض أقل من الطلب.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت 36 سنتا أو 0.4 بالمئة إلى 85.34 دولار للبرميل بحلول الساعة 1415 بتوقيت جرينتش. كما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 21 سنتا أو 0.3 بالمئة إلى 79.69 دولار.

وقال رئيس وكالة الطاقة الدولية فاتح بيرول يوم الخميس إنه من الممكن أن تشهد أسواق الطاقة أسعارا أكثر تقاربا في عام 2023، مضيفا أنه يأمل في ألا يزيد ارتفاع الأسعار أكثر لتخفيف الضغط على البلدان النامية المستوردة للطاقة.

وأضاف بيرول في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس “على المدى الأطول قليلا، أعتقد أن قطاع النفط الروسي سيواجه تحديات ضخمة”.

وقال “إذا تعافى الاقتصاد الصيني هذا العام، وهو ما تتوقعه الكثير من المؤسسات المالية، فقد نشهد طلبا قويا للغاية”.

وضعفت السوق بفعل مخاوف حيال تدهور في الاقتصاد الأمريكي يلوح في الأفق بعد أن قال مسؤولون في مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) إن سعر الفائدة بحاجة إلى الارتفاع لأكثر من خمسة بالمئة للسيطرة على التضخم حتى بعد أن أظهرت البيانات انخفاض مبيعات التجزئة أكثر من المتوقع في ديسمبر.

ومما زاد الطين بلة ما أظهرته بيانات معهد البترول الأمريكي من ارتفاع في مخزونات النفط الخام الأمريكية بنحو 7.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 13 يناير، وفقا لمصادر بالسوق.

وكان تسعة محللين استطلعت رويترز آراءهم توقعوا في المتوسط هبوط مخزونات الخام نحو 600 ألف برميل.

 

رويترز

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: النفط

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2023/01/19/1623221