لجنة مشتركة من “المالية” و”النقل” لإعداد خطة تيسير إجراءات خروج الحاويات من الموانئ


مصطفى: الانتهاء من إخراج باقى البضائع المكدسة منذ الأشهر الماضية بنهاية الشهر الجارى

الدماصى: 550 مليون دولار قيمة خامات الأعلاف المفرج عنها و300 مليون دولار للقمح

وجه الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء بتشكيل لجنة مشتركة من وزارتى المالية والنقل، لوضع تصور وخطة لتيسير إنهاء الإجراءات وخروج الحاويات بالموانئ، بأقصى سرعة ممكنة.

قال المهندس أحمد مصطفى نائب رئيس منظمة الاتحاد الدولى لوسطاء الشحن “فياتا” وعضو اللجنة المشكلة من جانب وزارة المالية ومصلحة الجمارك لوضع تصور وخطة لتيسير إنهاء الإجراءات وخروج الحاويات بالموانئ، إن هدف اللجنة وضع التصورات الخاصة بخطة تيسير إنهاء الإجراءات لخروج البضائع المحتجزة بالموانئ البحرية وحل المشكلات التي قد تواجه المستوردين.

وأضاف أنه من المقرر الانتهاء من خروج باقى البضائع المكدسة منذ الأشهر الماضية بنهاية الشهر الجاري خاصة أن هناك العديد من الإفراجات التى خرجت خلال 5 أيام ماضية قدرت بنحو 1.5 مليار دولار اشتملت على أعلاف وأقماح ومستلزمات طبية ومستلزمات صناعية.

وأوضح أن تدبير الدولار حاليا لجميع السلع والمستلزمات دون تفرقة بعد خروج أكثر من 80% من السلع الاستراتيجية ومشتقاتها وتستهدف اللجنة العمل على الإفراجات اليومية حتى تعود إلى معدلاتها المعتادة.

وقال عادل الدماصى، رئيس مجموعة الدماصى لأعلاف الثروة الحيوانية والداجنة أن النصيب الأكبر من الإفراجات التي أعلنها رئيس الوزراء خلال الأيام الخمسة الماضية كان للأعلاف والتى تشتمل على بذرة فول الصويا والذرة الصفراء والأقماح وقدرت قيمة الأعلاف بنحو 550 مليون دولار بينما بلغت قيمة افراجات الأقماح 300 مليون دولار ومن المتوقع خروج كميات أكبر الأيام المقبلة.

وأضاف أن أسعار الأعلاف انخفضت بدرجة كبيرة حيث سجل سعر بذور فول الصويا اليوم 24 ألف جنيه للطن الواحد بينما سجلت الذرة الصفراء 11.8 ألف جنيه ومن المقرر أن تشهد الأيام المقبلة تراجعا جديدا فى أسعار الصويا بعد زيادة المعروض.

وقال السفير نادر سعد، المتحدث الرسمى باسم رئاسة مجلس الوزراء، إنه تم الإفراج عن بضائع من الموانئ المصرية بقيمة 1.5 مليار دولار، خلال الفترة من يوم 18 حتى 23 يناير 2023.

وعقد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا، لمتابعة آليات الإسراع بإنهاء الإجراءات وخروج الحاويات بالموانئ، بحضور الدكتور محمد معيط، وزير المالية، والفريق كامل الوزير، وزير النقل، والدكتور إيهاب أبو عيش، نائب وزير المالية للخزانة العامة، والشحات الغتورى، رئيس مصلحة الجمارك، والدكتورة منى ناصر، مساعد وزير المالية لشئون المتابعة وإدارة المشروعات وتطوير الجمارك.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن الحكومة تعمل حاليًا للإسراع من عمليات الإفراج عن السلع والبضائع فى الموانئ المصرية المختلفة، مع التأكد من عملية سير منظومة الشحن المُسبق بشكل فعّال يُسهم فى الإسراع وتسهيل إجراءات الإفراج.

وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمى باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأن الاجتماع تناول استعراض الموقف الحالى للبوالص المتراكمة فى الموانئ، وكذا قيم البضائع المسجلة ضمن منظومة الشحن المسبق “ACI”.

وأوضح المتحدث الرسمى أن الاجتماع شهد مناقشة بعض المقترحات والآليات التى من شأنها سرعة إنهاء الإجراءات وخروج الحاويات بالموانئ؛ ومن ضمنها العمل على توفير دعم فنى دائم بالميناء وذلك لحل أى معوقات بشكل فورى.

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2023/01/24/1624876