منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



تراجع طفيف بـ «EGX30» و«التجارى الدولى» يستحوذ على 42% من التداولات


شهدت البورصة المصرية هبوطاً حاداً فى قيم التداولات خلال تعاملات جلسة أمس الثلاثاء، عوضها مبيعات عنيفة للمؤسسات المصرية على سهم «التجارى الدولى»، والذى استحوذ على أكثر من 42% من قيم التعاملات، بررها متعاملون بمخاوف من استمرار حالة عدم اليقين بجانب التراجع المتوقع لربحية الشركات الصينية خلال السنوات المقبلة وتأثيرها على اقتصاديات الدول الناشئة، ليتوقع متعاملون استمرار الهبوط وسط توصيات بالاحتفاظ بالسيولة.

وقال محمد العريان، مستشار اقتصادى لمجموعة «أليانز» ورئيس كلية «كوينز» بجامعة كامبريدج، فى مقال له نهاية الأسبوع الماضى، إن غيوم عدم اليقين مازالت تحلق فوق الأسواق والسياسة والاقتصاد، بجانب وجود ما يكفى من الأوضاع المالية والاقتصادية التى توجب تبنى استراتيجية تتضمن استغلال الوضع الحالى بالأسواق لامتلاك أصول أعلى جودة مع تخفيض التعرض بشكل عام للأصول الخطرة.

وأغلق الرئيسى للبورصة EGX30 بشكل طفيف وبنسبة 0.27% فى ختام تداولات اليوم الثلاثاء ليستقر عند مستوى 14202.9 نقطة، وتراجع مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 0.81% مستقرًا عند مستوى 2104.46 نقطة.

وتوقع محمود أمين، رئيس قسم البحوث بشركة تايكون لتداول الأوراق المالية، أن تتسبب الموجة البيعية من التى يشهدها سهم «البنك التجارى الدولى» صاحب الوزن النسبى الأكبر فى السوق، إلى هبوط جديد بمؤشر egx30  خلال الجلسات القليلة القادمة.

وأوضح أمين، أن إعادة تلك السيولة إلى الأسهم بالسوق ستؤدى لمعاودة الصعود خلال مدة قصيرة، خاصة أن أغلب العمليات البيعية التى شهدها السوق كانت عمليات تبادل مراكز.

ووجه رئيس قسم البحوث بشركة تايكون لتداول الأوراق المالية، المتعاملين إلى ضرورة الاحتفاظ بالسيولة فى الوقت الحالى الذى يشهد حالة عدم يقين بمستقبل أغلب الأسواق، وأكد على الانتظار لحين تعافى المؤشر من آثار التخارجات من السهم القيادى «CIB».

وتراجع مؤشر EGX70 للأسهم المتوسطة بنسبة %0.29 ليغلق عند مستوى 604.25 نقطة، فيما انخفض مؤشر EGX30 capped بنسبة 0.56% ليغلق عند مستوى 17429.1 نقطة، كما تراجع مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.32% مستقرًا عند مستوى 1544.13 نقطة.

ورجح محمود حسام، مدير تداول المؤسسات بشركة مباشر لتداول الأوراق المالية، أن يستهدف مؤشر السوق الرئيسى مستوى 14500 نقطة، ثم 14800 نقطة، بالتوازى مع ارتفاع أحجام التداولات.

وسجل السوق قيم تداولات 596.2 مليون جنيه، من خلال تداول 80 مليون سهم، بتنفيذ13.14 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 161 شركة مقيدة، ارتفع منها26 سهماً، وتراجعت أسعار 90 سهمًا، فى حين لم تتغير أسعار 45 سهمًا أخرى، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 757.03 مليار جنيه.

ونصح مدير تداول المؤسسات بشركة مباشر لتداول الأوراق المالية، بالاحتفاظ بنسب كبيرة من السيولة فى المحافظ الاستثمارية لحين كسر مستوى 14500 نقطة وتأكيد صعود السوق.

واتجه صافى تعاملات المصريين وحده نحو البيع، مسجلًا 140.99 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 56.06% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات العرب والأجانب نحو الشراء، مسجلًا 3.17 مليون جنيه، و137.8 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ %6.71، و40.23% من التداولات.

وقام الأفراد بتنفيذ 36.2% من التعاملات، متجهين نحو الشراء، باستثناء الأفراد العرب الذين فضلوا البيع بصافى 739.5 ألف جنيه، واقتنصت المؤسسات 63.8% من التداولات متجهين نحو البيع، باستثناء المؤسسات المصرية التى سجلت صافى بيعى بقيمة 163.64 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافى شرائى بقيمة 3.9 مليون جنيه، و136.9 مليون جنيه على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2019/06/19/1215193