منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



وزير الإنتاج الحربى يبحث مع خمس شركات بيلاروسية تعزيز التعاون المشترك


عقد المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي لقاء مع خمس شركات بيلاروسية عبر خاصية الفيديو كونفرانس بحضور السفير سيرجى تيرتنتييف سفير جمهورية بيلاروسيا بالقاهرة، وذلك لبحث موضوعات التعاون القائمة وسبل تعزيزها في مجالات التصنيع المشترك بين الجانبين.
وأشار الوزير مرسي – خلال اللقاء – إلى الاهتمام بزيادة التعاون المشترك والتنسيق بين شركات ووحدات الإنتاج الحربي والشركات البيلاروسية لإنتاج معدات بجودة عالية وبأسعار منافسة في العديد من المجالات المدنية مثل التعاون بين شركة ماز وشركة حلوان للآلات والمعدات (مصنع 999 الحربي) في مجال تصنيع الشاحنات ماز، كذلك التعاون بين شركة ببروسكا أجروماش و(مصنع 999 الحربي) في مجال تصنيع المعدات الزراعية، وكذا التعاون بين شركة امكادور البيلاروسية ومصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي) في مجال تصنيع المعدات الثقيلة وشركة سيل و(مصنع 999 الحربي) لإنتاج صوامع تخزين الغلال، مؤكدا أن المخطط خلال الفترة القادمة هو توطين الصناعات بالتعاون مع الجهات التصنيعية العالمية والمصرية وعلى رأسها الهيئة العربية للتصنيع والوزارات الصناعية وكذلك القطاع الخاص المصري.
وصرح المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة الإنتاج الحربي محمد عيد بكر بأنه تم التأكيد على حرص وزارة الإنتاج الحربي على تطوير مجالات التعاون مع الشركات البيلاروسية في المجالات المختلفة باستغلال الإمكانيات الحديثة المتوفرة بها لتطوير الصناعات المدنية والعسكرية، لافتا إلى أن الشركات التي عقد الاجتماع معها هى “أمكادور، منسك للمحركات، منسك للجرارات، ماز، وسيل اينيرجو بروم”
من جانبه، أعرب السفير سيرجى تيرتنتييف سفير جمهورية بيلاروسيا بالقاهرة، عن ثقته فيما تمتلكه وزارة الإنتاج الحربي وشركاتها التابعة من مقومات صناعية وتكنولوجية وفنية أثبتت نجاحها من خلال التعاون القائم مع عدد من الشركات البيلاروسية، بما يشجع الشركات الأخرى إلى عقد المزيد من الشراكات من أجل تعميق التصنيع في المجالات ذات الاهتمام المشترك، مؤكدا اهتمامه بالتعاون في مختلف المجالات وعلى رأسها نقل التكنولوجيا وتوفير التدريب لإقامة شراكة طويلة المدى.. وأشاد تيرتنتييف بالدور الذي تلعبه وزارة الإنتاج الحربي في دعم وتشجيع الاستثمار في مصر وتوطيد العلاقات المتميزة التي تربط بين مصر وجمهورية بيلاروسيا.
ومن جانبهم، أشاد ممثلو الشركات البيلاروسية بالتعاون الوثيق بينهم وبين الشركات والوحدات التابعة للإنتاج الحربي في مختلف المجالات وعلي رأسها نقل التكنولوجيا الحديثة والعمل على إقامة شراكة طويلة المدى والتوسع في مجالات جديدة بهدف زيادة وتعميق تكنولوجيا التصنيع البيلاروسية بمصر والعمل على زيادة نسبة المكون المحلي.

المصدر: أ.ش.أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2020/09/15/1382916