منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الطاقة الدولية” تطالب “أوبك” بسد الفجوة بين المستهدف والإنتاج الفعلى للنفط


طالب “فاتح بيرول”، رئيس وكالة الطاقة الدولية، مجموعة “أوبك” بالعمل على سد الفجوة بين الإنتاج المستهدف للنفط وما تم تنفيذه من التزامات على أرض الواقع، حيث شهدت أسعار النفط ارتفاعاً اليوم الاثنين، لتصل إلى أعلى مستوى لها فيما يتجاوز 7 سنوات.

 

وقال بيرول، خلال مؤتمر ومعرض مصر الدولى الخامس للبترول “إيجبس 2022″، إن تسييس أسواق الغاز فى أوروبا لم يأتى فى صالح أحد.

 

وارتفعت أسعار النفط العالمية أعلى 96 دولارًا للبرميل، اليوم الاثنين، لتصل إلى أعلى مستوى لها فيما يتجاوز سبع سنوات، مدفوعة بمخاوف من توقعات أن يؤدى غزو روسيا لأوكرانيا إلى عقوبات أمريكية وأوروبية قد تعطل صادرات النفط والغاز إلى الأسواق التى تعانى من قيود صارمة فى الوقت الحالى.

 

واتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” وحلفاؤها، بما فى ذلك روسيا، فى وقت سابق من الشهر الجارى، على التمسك بزيادات معتدلة فى الإنتاج مع إلغاء قيود الإنتاج التى فرضت فى فترة تفشى وباء “كورونا” فى ظل انهيار الطلب.

 

ولم تحقق المنظمة زيادات الإنتاج الشهرية المقررة والبالغ قيمتها 400 ألف برميل يوميًا، فى الوقت الذى يكافح فيه العديد من أعضاء “أوبك” لزيادة الإنتاج بعد سنوات من نقص الاستثمار.

 

وقالت وكالة الطاقة الدولية، فى تقريرها الشهرى الأخير، إن الفجوة بين الإنتاج المستهدف والفعلى اتسعت إلى 900 ألف برميل يومياً.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2022/02/14/1508789