منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




وزيرة البيئة: حان الوقت للاتحاد لحماية حياتنا على كوكب الأرض


دعت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، الجميع بالعمل الجاد والسعى لإنقاذ كوكب الأرض خاصة رجال الصناعة و الاقتصاد والاستثمار للحد من آثار التغيرات المناخية، لافتة إلى إمكانية المشاركة بأنشطة بسيطة تسهم في إنقاذ الطبيعة على كافة المستويات منها ترشيد استهلاك الطاقة، زراعة النباتات والأشجار، ركوب الدراجات أو المشي على الأقدام، وترشيد استهلاك الماء وعدم الإسراف في استهلاك الطعام وإعادة التدوير وغيرها، مؤكدة نحن بحاجة إلى بناء مستقبل متناغم مع الطبيعة ويتم إدارته على نحو مستدام.
وأوضحت الوزارة في بيان اليوم/السبت/ أن ذلك جاء خلال الاحتفالية التي أقامتها وزارة البيئة بالاشتراك مع البنك الأهلي المصري، بمركز زوار محمية وادي دجلة بمحافظة القاهرة تزامنا مع اليوم العالمي للأرض الثاني والخمسون لعام 2022، والذي يعقد هذا العام تحت شعار “استثمر في كوكبنا” للتأكيد على أن البيئة هي فرصة حقيقة للجميع وأن التنمية لا تتعارض مع حماية البيئة بل تعززها من أجل حياة أفضل للجميع على كوكب الأرض، بحضور الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم ، اللواء خالد شعيب محافظ مطروح، أليساندرو فراكاسيتي الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر، غادة شلبى نائب وزير السياحة والآثار، وعدد من السفراء والاعلاميين بالإضافة الى ممثلى المستثمرين في قطاع السياحة البيئية والقطاع الخاص والمجتمع المدني.
وأكدت فؤاد وزيرة إننا نحتفل هنا باليوم العالمي للأرض ذلك اليوم الذى تم تحديده من قبل الأمم المتحدة فى 22 أبريل من كل عام للتوعية بأهمية حماية البيئة حيث يقام هذا العام تحت شعار ” استثمر فى كوكبنا” ويأتي هذا الشعار في قلب الأزمة الاقتصادية التي يمر بها العالم ليؤكد أن الاسثتمار في الكوكب مع حماية البيئة والموارد الطبيعية لا يعني تراجع في الاقتصاد الكلي للدول بل هو حماية لها وللإنسان فالاستثمار والبيئة وجهين لعملة واحدة.
وأوضحت أن شعار يوم الأرض يشدد على أهمية الاستثمار الأمثل للموارد الطبيعية للحد من آثار التغيرات المناخية في الوقت الذي تتشرف فيه مصر باستضافة الدورة 27 لمؤتمر الأطراف لاتفاقية التغيرات المناخية نيابة عن القارة الإفريقية نهاية العام الحالي.
وأشارت إلى إننا مع كل حدث بيئي نتعرف أكثر على المحميات الطبيعية وما يتم فيها من تطوير في إطار مبادرة” اتحضر للأخضر” التي تم إطلاقها منذ 3 سنوات تحت رعاية رئيس الجمهورية والتي انبثق عنها حملة “ايكو ايجبيت” التي تم إطلاقها بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار للترويج للسياحة البيئية في مصر كمنتج فريد يميزه التراث الاجتماعي والثقافي للمواطن بالمجتمعات المحلية بالمحميات وكذلك ما يتم فيها من استثمار و أنشطة من قبل الشباب.

وشددت وزيرة البيئة على أنه ليس هناك انفصال بين الاستثمار بالمحمية و الحفاظ على التنوع البيولوجي والحد من أثار التغيرات المناخية فالقضايا البيئية متشابكة و هدفها الرئيسي هو توعية الإنسان بحماية كوكب الأرض لأنه ليس له خيار آخر و نحن هنا اليوم بمحمية وادي دجلة خير مثال على ما يتم من تطوير واستثمار متوافق مع الطبيعة والمحمية.
و قالت وزيرة البيئة إن الاحتفال هذا العام يركز على إيجاد حلول أسرع لمكافحة تغير المناخ وتشجيع الجميع من حكومات وأفراد وقطاع خاص للقيام بأدوارهم والمساعدة في تسريع الأنتقال نحو الأقتصاد الأخضر، لافتة إلى أن يوم الأرض يحث المواطنين على تعزيز الانسجام مع الطبيعة والأرض ووقف الإتجار غير المشروع بالأحياء البرية ومواجهة التغيرات المناخية وإزالة الغابات والحفاظ علي التنوع البيولوجي.
وأضافت فؤاد أن الاحتفالية التي تتزامن مع اليوم العالمي للأرض تهدف إلى نشر الثقافة البيئية تجاه المحميات والحفاظ على الموارد الطبيعية لدعم السياحة البيئية في مصر، مشيرة إلى أنه تم إطلاق العديد من الفعاليات وحملات التوعية بهدف نشر الوعي البيئي وخاصة لدي الشباب والعمل على دمج المجتمع المحلي وتطوير أساليبه في الترويج لمنتجاته الثقافية وحرفه اليدوية المتميزة مع الحفاظ على الهوية الثقافية والتراثية والبيئية لتلك المحميات.
من جانبه، أكد رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري هشام عكاشة أن البنك يسعى من خلال الشراكة مع وزارة البيئة إلى رفع الوعي تجاه المحميات الطبيعية، وتقديم نموذج حقيقي يدعم التنمية المستدامة التي يضعها البنك ضمن أهم استراتيجياته وذلك من خلال تنفيذ خطة متكاملة تتضمن كل وسائل التواصل والتوعية لدعم السياحة البيئية بالترويج لها لإنعاش الاقتصاد الوطني، والعمل على ضخ استثمارات جديدة بهذا القطاع الواعد بما يدعم استدامة الموارد الطبيعية مع الاخذ في الاعتبار الأبعاد البيئية والاقتصادية والاجتماعية والصحية حيث أن الحفاظ على البيئة ومواردها هو هدف من أهداف التنمية المستدامة لرؤية مصر 2030.
وأضاف أن التعاون الممتد بين البنك والوزارة أثمر عن تحقيق العديد من النجاحات والشراكات في مختلف مجالات العمل القومية والثقافية والبيئية منذ التسعينيات القرن الماضي.

 

أ ش أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: البيئة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2022/04/23/1532969