منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




الذهب يرتفع هامشيا بعد تأكيد “جيروم باول” على التصدى لمعدلات التضخم المتزايدة


ارتفعت أسعار الذهب بشكل طفيف فى تعاملات اليوم الخميس، متأثرة بمخاوف الركود وتوقعات رفع أسعار الفائدة بعد أن ضاعف رئيس بنك الاحتياطى الفيدرالى الأمريكى جهود البنك المركزى للتصدى لمعدلات التضخم المرتفعة، وارتفعت العقود الآجلة للذهب 10 سنتات لتصل إلى 1834.30 دولار للأوقية.

وقال مايكل مكارثى، كبير المسؤولين الاستراتيجيين فى “تايجر بروكرز” بأستراليا: “مع إشارة جيروم باول إلى أن رفع الفائدة بنسبة 1% كانت احتمالًا حقيقيًا، فهذا تذكير بالضغوط المستمرة على أسعار الذهب نتيجة لارتفاع أسعار الفائدة”.

ويعتبر الذهب وسيلة تحوط ضد معدلات التضخم المتزايدة وملاذ آمن خلال فترة الأزمات الاقتصادية، مثل الركود، لكنه شهد بعض المكاسب بعد بيان “باول” حيث تحملت عوائد سندات الخزانة العبء الأكبر.

وتؤدى أسعار الفائدة المرتفعة وعوائد السندات إلى زيادة تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك الذهبية التى لا تدر فوائد.

ومن المقرر أن يدلى “باول” بشهادته مرة أخرى فى واشنطن العاصمة فى وقت لاحق، اليوم الخميس.

وقال مايكل لانجفورد، مدير شركة “أير جايد” الاستشارية للشركات: “من المتوقع أن يتبع المعدن الأصفر سوق السلع الأساسية الهبوطى، وقد يتم تداوله دون مستوى 1800 دولار للأوقية فى الأسبوعين المقبلين”.

واستقر الدولار عند مستويات مرتفعة بعد تحقيقه لبعض الخسائر فى الجلسة السابقة، ما حد من الطلب على السبائك الذهبية المسعرة بالدولار بين المشترين الذين يحملون عملات أخرى.

وتراجع السعر الفورى للفضة 0.5% ليصل إلى 21.28 دولارًا للأوقية، وتراجع البلاتين 0.3% ليصل إلى 923.62 دولارًا، واستقر البلاديوم عند 1864.18 دولارًا.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/06/23/1552023