مدخرات الأسر الصينية ترتفع بوتيرة قياسية بلغت 2.6 تريليون دولار في 2022


أضافت الأسر الصينية مدخرات قياسية في العام المنصرم فقط، مع تأثير السياسات الصارمة التي اتبعت لمكافحة الوباء على إنفاق المستهلكين.

ووفقًا لما نقلته “فاينانشال تايمز”، أظهرت بيانات بنك الشعب الصيني ارتفاع الودائع المصرفية بالعملة المحلية التي تدخرها الأسر في البلاد بقيمة قياسية بلغت 17.8 تريليون يوان (2.6 تريليون دولار) في عام 2022، بعدما زادات بقيمة 9.9 تريليون يوان في 2021.

وتدعم التوقعات بحدوث موجة من الطلب الكامن -مع سحب المستهلكين من محافظهم من أجل الإنفاق مع تخلي الصين عن قيود “كوفيد-19”- الآمال بشأن تعافي الاقتصاد العالمي.

بينما يرى بعض المحللين أنه قد يتم إطلاق حوالي 200 مليار دولار فقط من إجمالي المدخرات هذا العام، على الرغم من بذل بكين قصارى جهدها لتحقيق انتعاش سريع.

ولكن لا يزال هناك آمال كبيرة في أن يتمكن المستهلكون الصينيون من تعزيز النمو العالمي، إذ أشار صندوق النقد الدولي الأسبوع الماضي إلى أنه قد يعدل توقعاته الاقتصادية العالمية بدعم من إعادة تشغيل اقتصاد الصين بعد ثلاث سنوت من القيود الصارمة المتعلقة بالوباء.

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsaanews.com/2023/01/24/1624532